الأحد، 8 يوليو، 2012

صوّتن !


رحلة عقود من النضال تلك التي خاضتها المرأة الليبية لتصل إلى هذه اللحظة التاريخية، فتلك التي قُمعت وسجنت وانتفضت، عندما جاءت الثورة مدّتها بكل ما استطاعت وهي اليوم جزء لا يتجزأ من شكل الدولة الوليدة .
في أول انتخابات تشهدها البلاد ، تبدو المرأة اليوم أكثر ثقة في نفسها وفي المستقبل الذي ينتظرها رغم بعض التحفظات، وحيث تجاوز عدد المرشحات لانتخابات المؤتمر الوطني 600 مُرشحة من أصل أكثر من 4000 الآف مُرشح وتجاوزت نسبة الناخبات 42 بالمائة.
زخم هذا الحدث جعل الشبكات الاجتماعية تزخر بصور الناخبات اللاتي توجهن اليوم إلى مكاتب الاقتراع.






 

إرسال تعليق